تلقى عشاق التحميل عبر مواقع التورنت ضربة موجعة بعد حظر موقع T411 الشهير من قبل القضاء السويدي، وبحسب الصحافة السويدية والفرنسية فإن تعاون فرنسي سويدي مع شركة غوغل تم من أجل توقيف المشرفين على الموقع والمتمثلين في بعض الأشخاص من فرنسا إضافة إلى مطور الموقع والمشرف على حمايته الذي هو مواطن سويدي، توقيف الموقع وجر القائمين عليه إلى القضاء يجعل الحرب على مواقع التورنت توجه ضربة قوية لكل عشاق التحميل المجاني للمحتوى المقرصن والذي يفقد من يوم إلى ىخر الكثير من أسلحته تحت طائلة التهديدات القضائية، للإشارة عدة جهات فرنسية رحبت بهذا التوقيف وخاصة الشركات المنتجة للمحتوى التي عانت كثيرا من القرصنة التي تسببت لها في خسائر مالية لا يمكن إحصائها

أضف تعليقاً